checkup banner

الدم

ما هو مرض السكري

    السكري هو أحد الأمراض المزمنة الذي یحدث إثر ارتفاع نسبة السكر في الدم. إن البنکریاس یقوم بإفراز الإنسولین بعد تناول الشخص للطعام. فذلک الأمر یؤدي إلی تخزین الجلوکوز في الأنسجة أو استعماله کمصدر للطاقة. فکلما حدث خلل في عمل البنکریاس لإفراز الإنسولین أو لا یستجیب الجسم للهرمون بشکل صحیح بدأ مستوی الجلوکز یرتفع بالدم و هذه الزيادة تسبب السكري في الأشخاص ذلک لأنّ الجلوكوز عوض أن يتبدل إلى الطاقة يرجع إلى الدم و یؤدي إلی ارتفاع مستوى السكر فیه. إن المصابین بمرض السکری مستعدون للأمراض القلبية و الوعائية بما أن للسکري علاقة مباشرة بضغط الدم المرتفع و مستوى الكولوستيرول و السمنة.

أنواع مرض السكري و أسبابه

    السكري من النوع الأول: يحدث عندما ینخفض مستوی الإنسولین في الدم بسبب خلل في خلایا البنکریاس و ذلک هو الذي یؤدي إلی حدوث مرض السکري في الأطفال أو الشباب. إن المصابین بالسکري من النمط الأول بحاجة إلی تعاطي الإنسولین یومیا.

    السكري من النوع الثاني: يعرف بمرض السكري غير المعتمد بالإنسولين (NIDDM) و سكري البالغين. تحدث الإصابة به عند الاضطراب الأيضي بحيث يظهر في ارتفاع نسبة السكر في الدم بسبب نقص الإنسولين أو عدم إستجابة الجسم له بشکل صحیح. إن السکري من النمط الثاني عادة يظهر للذین یبلغون من العمر 40 عاما أو أکثر، فهم أکثر عرضة للإصابة. یمکن القول أن العوامل الوراثية، و عدم النشاط البدني، و الحمیة الغذائیة غیر السلیمة و السمنة من أسباب ظهور هذا النوع من السکري.

    مرض سكري الحمل: تحدث الإصابة لهذا النوع ل 2  إلى ٥ بالمئه من النساء عند فترة الحمل التي کانت لديهن علامات السكري من قبل و یختفی بمجرد أن تلد المرأة. یجب علی النساء اللواتي یصبن بهذا النوع من السکري، أن ینتبهن بأن یحتمل لهن الإصابة بالسکري من النمط الثاني في المستقبل.

أعراض مرض السكري

    • العطش المستمر حتى مع شرب الماء
    • إلتئام الجروح ببطء و الشعور بالتعب و الضعف المستمر
    • خدر الأيدي و الأرجل
    • الجوع الشديد و المستمر
    • تشوش الرؤية
    • الحاجة إلی التبول بشكل كبير
    • فقدان الوزن لأسباب غيرمعروفة و غير واضحة

علاج مرض السكري

    • یتم علاج السكري من النمط الأول عن طریق حقن الأنسولين يوميا.
    • یمکننا أن نشیر إلی أحسن طرق لعلاج السکري من النوع الثاني في ما یلي: تغییر نمط الحیاة من أجل التحکم بمستوی السکر في الدم، و الحمیة الغذائیة السلیمة و المتوازنة، و الریاضة المنتظمة، و التجنب من تناول الأطعمة التي لديها نسبة عالية من الدهن، و تخفيض الوزن، و استعمال الفواكه و الخضراوات، و تناول السكر علی نحو صحيح و أخیرا تناول الأدویة.

ما هو سرطان الدم؟

    إن الخلايا الجذعية في نخاع العظم تقوم بتکوین ثلاثة أنواع من الخلايا الدمویة منها كريات الدم البيضاء و كريات الدم الحمراء و الصفائح الدموية. يسبب سرطان الدم النمو غير الطبيعي للخلايا الدموية و مشاكل أخرى كالخلل في مواجهة النزيف الحاد و أيضا العدوى.

أنواع السرطان الدم

    إن سرطان الدم ینقسم حسب نسبة نمو الخلايا و قدر اختلافها مع الحالة الطبيعية الأولى إلی ثلاثة أقسام:

    • ابيضاض الدم أو اللوکیمیا (Leukemia): يتم حدوثه بسبب ازدياد غير مضبوط لعدد كريات الدم البيضاء الذي یؤدي إلی ظهور خلل في القضاء على العدوى و إنتاج الخلايا الدمویة الأخرى.
    • سرطان الدم اللمفاوي الحاد (Acute lymphoblastic leukemia): هذا النوع من السرطان يهاجم الجهاز اللمفاوي للجسم فیکون سببا في التکاثر غیر الطبیعی و غیر المضبوط للخلایا الدمویة. یقوم الجهاز اللمفاوي بواسطة الخلايا اللمفاوية أي نوع من الكريات البیضاء بإزالة السوائل الزائدة من الجسم، فعند حدوث سرطان الدم یتضرر هذا الجهاز و یصبح غیر قادر علی العمل بشکل صحیح فتتجمع السوائل.
    • سرطان الدم النخاعي المتعدد: هذا النوع من السرطان یهاجم خلايا البلازما و يوقف إنتاج الأضداد متعددة النسائل في الجسم فيصبح الجسم حساسا و ضعيفا تجاه الأمراض.

أعراض سرطان الدم

    • التهاب الغدد اللمفاوية في الجسم خاصة تحت الإبط و في الرقبة دون أن یصاحبها ألم.
    • شعور بالأم في العظام و المفاصل.
    • الحمی و الرجفة و أعراض مماثلة للأعراض الظاهرة عند المصابین بالبرد.
    • ظهور البقع و النقاط الحمراء علی الجلد و زیادة حدوث نزف الأنف
    • فقدان الوزن الطبيعي
    • تضخم الكبد و الطحال
    • العدوى بعدة المرات
    • فرط التعرق في ساعات اللیل
    • كثرة الشعور بالتعب و الضعف

أسباب سرطان الدم

    • الحمية الغدائية غير السليمة التي تشمل على مقادیر کثیرة من اللحم و الدهن
    • التعرض للمواد الكيميائية و الإشعاعات
    •  الإضطرابات الجينية
    • التدخين
    • التاريخ العائلي و الوراثة
    • الإصابة بالإيدز

علاج سرطان الدم

    • زرع الخلايا الجذعية: هو علاج یتم فیه نقل الخلایا الجذعیة من المتبرع السلیم إلی المریض.
    • علاج المناعة أو البيولوجيكي: طریقة علاجیة تزید من مناعة الجسم و ذلک عبر وصفات طبیة.
    • العلاج الإشعاعي: علاج تستخدم فیه إشعاعات ذات طاقة عالية تقضي علی خلايا الدم.
    • العلاج الكيميائي: یعمل العلاج الکیمیائي علی تدمير و إيقاف نمو الخلایا السرطانیة مستخدما العقاقير الکیمیاویة.

الأخصائيون في أمراض الدم في مدينة يزد