checkup banner

القلب

مرض القلب (Heart Disease) عبارة عن وصف يطلق على الأمراض التي تصيب القلب. أما فئة من الأمراض التي تقع تحت طائلة مرض القلب فهي مرض الشريان التاجي، و اضطرابات النظم القلبي، و الجلطة القلبية، و قصور القلب و اعتلال عضلة القلب.

أعراض مرض القلب

    لمرض القلب أعراض متعددة و هي تعتمد على نوع مرض القلب، سنذكر منها:

    • الألم في الصدر
    • الشعور بالألم نحو الرقبة و الكتفين و في إحدى الذراعين
    • التعب
    • دقات القلب السریعة
    • تورم الكاحلين و الساقين
    • ضيق في التنفس
    • احتباس سوائل الجسم

علاج مرض القلب بالأدوية

    يقوم الطبيب باستخدام العلاج الدوائي لتقليل أعراض مرض القلب و حدتها، من هذه الأدوية ما يأتي:

    • الأدوية الخافظة لضغط الدم.
    • أدوية علاج عدم انتظام ضربات القلب.
    • الأدوية لخفض مستوى الكولسترول في الدم.
    • الأدوية لعلاج دقات القلب السریعة.
    • الأدوية المانعة لتخثر الدم في الشريان التاجي.
    • الأدوية المحسنة لضخ الدم في المصاب بمرض القلب.

    بالإضافة إلى العلاج الدوائي فهناك طرق علاج أخری كجراحة فتح مجرى جانبي للشريان التاجي و رأب الوعاء.

من هم الذين يتعرضون لخطر الإصابة بالأمراض القلبية؟

    بما أن خطر الإصابة بمرض القلب في الرجال أكثر من النساء لكن على العموم مرض القلب هو القاتل الأول في العالم بالنسبة إلى سائر الأمراض. مع ذلك يتعرض بعض الأشخاص  إلی خطر الإصابة بالأمراض القلبية أكثر من غیرهم لأسباب مختلفة، منها:

    • تدخين السجائر و الذين يتعرضون لدخان السجائر
    • ارتفاع كولسترول الدم
    • قلة النشاط البدني و عدم ممارسة الرياضة
    • ضغط الدم المرتفع
    • التاريخ العائلي
    • العمر
    • الجنس
    • السكري

الوقاية من أمراض القلب

    • الإقلاع عن شرب الكحول و التدخين
    • التحكم في نسبة الكولسترول و السكر في الدم
    • الحفاظ على ضغط الدم الطبيعي
    • اتباع نظام غذائي صحي
    • الحفاظ على وزن الجسم
    • ممارسة الرياضة يوميا بمدة نصف الساعة

ما هي عملية القلب المفتوح؟

    لكل جراحة للقلب التي تسبب فتح قفص الصدري خلال إجرائها یطلق مصطلح عملية القلب المفتوح. يستخدم هذا النوع من العملية لعلاج اضطرابات و أمراض مختلفة من ضمنها أمراض ذات صلة بالشرايين التاجية و التشوهات القلبية الولادية و مرض صمام القلب، لاتوصي بعملية القلب المفتوح إلا متى تصل درجة انسداد الأوعية أو حدة أمراض صمامات القلب إلى أكثر من سبعين بالمئة.

أنواع جراحة القلب المفتوح

    • عملية تجرى مع استعمال جهاز القلب و الرئتين أو المضخة (heart–lung machine) هذه الطريقة تعتبر من الطرق القديمة لعمليات القلب المفتوح. أما هذا الجهاز فيتم استخدامه للحفاظ على الدورة الدموية مع ضخ الدم إلى كافة أنحاء الجسم و لتنظيم كمية الأكسجين في الدم، و بهذا الشكل یوفر للجراح إجراء العملية الجراحية للقلب.
    • عملية القلب المفتوح دون المضخة: تتم هذه العملية الجراحية على القلب الخافق دون استخدام جهاز القلب_ الرئة و الطبيب في هذه الطريقة يقوم بتخفيف خفقان القلب بالدواء.

أنواع جراحة القلب المفتوح

    • عملية جراحية لبعض العيوب الخلقية في القلب: تتم لإزالة الاضطرابات القلبية التي ولد الشخص بها.
    • عملية طعم مجازة الشريان التاجي (CAGB): يلجأ فيها إلى عملیة القلب المفتوح لإحداث طريق جديد مجاورة الشريان التاجي مع أخذ الوريد الصافن من الساق.
    • زراعة القلب: لابد من عملية القلب المفتوح الجراحیة عند استبدال قلب المرضى الذین يعانون من فشل القلب أو مرض الشريان التاجي بقلب سليم.
    • عملية صمام القلب: عبارة عن إصلاح الصمامات المريضة أو استبدالها الذي يمكن إجراؤه أثناء عملية القلب المفتوح.
    • زراعة القلب الاصطناعي (TAH): القلب الاصطناعي هو جهاز يستخدم عادة أثناء عملية زراعة القلب بشكل مؤقت لكسب الوقت خلال مدة انتظار المريض للقلب المتبرع.
    • عملية جراحية لعلاج الرجفان الأذيني (maze surgery): الرجفان الأذيني هو  أحد الإضطرابات الشائعة لنبض القلب.

وظيفة الشرايين التاجية هي إيصال المواد الغذائية، و الدم و الأكسيجين إلى عضلة القلب و عادة بسبب تجمع الكولسترول فيها يحدث الخلل في هذه الوظيفة فلايصل الدم و الأكسيجين اللازم إلى القلب. و ذلك يؤدي إلى أمراض الشرايين التاجية التي تزيد من خطر الإصابة بالنوبات القلبية.

تحدث النوبة القلبية أو الجلطة القلبية عند انسداد أحد الشرايين التاجية غالبا ما بسبب تخثر الدم فيه. لذلك الانسداد لايصل الدم إلي القلب بالمستوى الطبيعي و على إثر هذا الخلل و فقدان الدم يموت القسم المصاب للقلب. هذا المرض أحد أكثر الأمراض القلبية شيوعا. له أعراض مختلفة بحيث يختلف في بعض الأفراد بین النساء و الرجال. سنذكر منها:

أعراض محذرة للنوبة القلبية

    • الشعور بالألم في الخلف، و اليدين، و الرقبة و الفك
    • عدم انتظام دقات القلب
    • خفقان القلب السريع
    • الألم في قفص الصدر
    • التقيوء و الغثيان
    • الضيق في التنفس
    • التعب و التوتر
    • عسر الهضم و حرقة المعدة

    أعراض أمراض القلب مهمة للغاية و إهمالها يسبب صعوبة العلاج و تلف أنسجة القلب.

اضطراب النظم القلبي (Arrhythmia) أو عدم انتظام دقات القلب هو عبارة عن خلل في خفقان القلب بشكل طبيعي. يحدث ذلك عند تشوش نظام التوصيل الكهربائي لخفقان القلب المنظم لضربات القلب و لايعمل بشكل صحيح.

أنواع اضطرابات نظم القلب

    • تسرع القلب (Tachycardia)
    • بطء القلب (Bradycardia)
    • الرجفان الأذيني (Atrial fibrillation)
    • الرجفان البطيني (Ventricular fibrillation)

يسمى أيضا بقصور المترالي، أو قلس التاجي أو عجز التاجي. يحدث هذا الخلل في الصمام التاجي أو المترالي بحيث لايتم إغلاق الصمام التاجي بشكل جيد فيسبب رجوع الدم إلى القلب و توزيعه في الجسم بصورة غير طبيعية و المريض يشعر بالتعب و الضيق في التنفس أو الإنهاك.

مرض اعتلال عضلة القلب (Cardiomyopathy) يسبب التغيير في عضلة القلب و ضعفها؛ يؤدي ذلك إلى عدم القدرة على ضخ الدم، و بعض الأحيان يصاحب مرض صمام القلب و ارتفاع ضغط الدم.

يحدث قصور القلب أو فشل القلب حينما لايستطيع القلب ضخ الدم بصورة طبيعية و بكفاءة إلى الجسم. يتأثر الجانب الأيسر أو الأيمن من الجسم أو كلاهما بهذا المرض، جدير بالذكر أن بعض الحالات مثل ضغط الدم المرتفع و مرض الشرايين التاجية تعد من أسباب فشل القلب.

أمراض القلب الخلقية أو الولادية تؤثر في مهمة القلب؛ و أنواعها تشتمل على:

  • عيب الحاجز البطيني (Ventricular septal defect): هو داء یطلق على وجود ثقب في الجدار بين البطينين.
  • عيب الحاجز الأذيني (Atrial septal defect): هو عبارة عن وجود ثقب في الجدار بين الأذينتين للقلب .
  • مرض القلب الزراقي (Cyanotic heart defect): يتم حدوثه حينما لايتم ضخ الأكسيجين الكافي في الجسم بسبب عيوب في القلب.
  • الذبحة الصدرية (angina pectoris): هي من أعراض مرض الشرايين التاجية الذي لايصل الأكسيجين بكفاءة للقلب عند حدوثه.

الأخصائيون في القلب و الأوعية الدموية في محافظة يزد