[vc_row][vc_column][vc_column_text el_class=”mb-30 lh-30″]إن السلائل الأنفية هي الأورام الأنفية الحميدة التي تشكل بشكل رئيسي في الممرات الأنفية، و الجيوب الأنفية، و الجزء الخلفي من الأنف و الخدود. يتراوح حجم هذه الأورام من حجم ميكروسكوبي إلى عدة سنتيمترات و هي على شكل كمثرى. يمكن أن تسبب هذه الأورام الجانبية أعراضًا مثل احتقان الأنف، و ضغط الجيوب الأنفية و سيلان الأنف.[/vc_column_text][/vc_column][/vc_row][vc_row][vc_column][vc_separator el_class=”mt-30 mb-30″][/vc_column][/vc_row][vc_row][vc_column][vc_custom_heading text=”أسباب السلائل الأنفية” font_container=”tag:h2|text_align:right” el_class=”persian-font”][vc_column_text el_class=”mb-30 lh-30″]لم يتم تحديد سببا نهائيا للإصابة بالسلائل الأنفية بعد؛ بما أن هذه الأورام الحميدة تقع ضمن التهاب الجيوب الأنفية المزمن، فيمكن أن تؤدي الأسباب الشائعة إلى هذا الداء كأمراض الجهاز التنفسي الحادة، و عدوى الجهاز التنفسي العلوي، حساسيات العقاقير، و الدخان السلبي (الدخان الذي يخرج من فم الأشخاص الذين يدخنون السيجارة، و الشيشة، و الغليون و غيرها فيستنشقونه الآخرون) و في بعض الأشخاص، تظهر أورام الأنف الحميدة في نتيجة رد فعل غير طبيعي للجسم مقابل بعض الملوثات.[/vc_column_text][vc_separator][/vc_column][/vc_row][vc_row][vc_column width=”1/2″][vc_single_image image=”11997″ img_size=”full” el_class=”mb-30 mt-30″][/vc_column][vc_column width=”1/2″][vc_custom_heading text=”أعراض السلائل الأنفية” font_container=”tag:h2|text_align:right” el_class=”persian-font”][vc_column_text el_class=”mb-30 lh-30″]في المراحل المبكرة من الأورام الحميدة الأنفية، لا توجد أي علامة معينة ولكن مع نموها و تكبير حجمها، يصاحب الأعراض المختلفة مثل:

  • سيلان الأنف
  •  احتقان الأنف الدائم
  •  الصداع
  • ضعف أو فقدان حاسة الشم و التذوق
  •  ضغط الجيوب الأنفية
  • الصوت الأنفي
  • الشخير

في بعض الأحيان يتم الخلط بين هذه الأعراض و أعراض الأنفلونزا أو البرد. و إذا استمرت الأعراض بعد تحسن الأنفلونزا  يُنصح في هذه الحالات بزيارة أخصائي الأنف و الأذن والحنجرة.[/vc_column_text][vc_separator][/vc_column][/vc_row][vc_row][vc_column width=”1/2″][vc_custom_heading text=”السلائل الأنفية في أي فئة عمرية أكثر شيوعا ؟” font_container=”tag:h2|text_align:right” el_class=”persian-font”][vc_column_text el_class=”mb-30 lh-30″]السلائل الأنفية لدى البالغين غالبا ما تكون بسبب التهاب الجيوب الأنفية و الحساسية تجاه الأسبرين والإيبوبروفين؛ كذلك الأورام الحميدة المرتبطة بالتليف الكيسي الحميد اكثر شيوعاً لدى الأطفال.[/vc_column_text][vc_custom_heading text=”مضاعفات السلائل الأنفية” font_container=”tag:h2|text_align:right” el_class=”persian-font”][vc_column_text el_class=”mb-30 lh-30″]

  • التهاب الجيوب الأنفية
  • العدوي المتكررة
  • اضطراب التصريف الطبيعي أو التهوية الطبيعية للجيوب الأنفية
  • انقطاع النفس الانسدادي النومي

[/vc_column_text][/vc_column][vc_column width=”1/2″][vc_single_image image=”12001″ img_size=”full” el_class=”mb-30 mt-30″][/vc_column][/vc_row][vc_row][vc_column][vc_separator][/vc_column][/vc_row][vc_row][vc_column][vc_custom_heading text=”هل يمكن أن تؤدي السلائل الأنفية إلى النزيف ؟” font_container=”tag:h2|text_align:right” el_class=”persian-font”][vc_column_text el_class=”mb-30 lh-30″]معظم هذه الأورام الأنفية الحميدة غير مؤلمة و دون نزيف، عند ملاحظة نزيف متكرر أو شعور بألم في الوجه أو الأنف بدون سبب محدد، يوصی بمراجعة الطبيب. و عندما تظهر هذه الأعراض خاصة على جانب واحد من الأنف، قد يصف الطبيب أخذ العينات.[/vc_column_text][/vc_column][/vc_row][vc_row][vc_column][vc_custom_heading text=”هل يتمكن من رؤية السلائل الأنفية بالعين دون جهاز ؟” font_container=”tag:h2|text_align:right” el_class=”persian-font”][vc_column_text el_class=”mb-30 lh-30″]السلائل الأنفية غير مرئية للعين المجردة بسبب نموها في بطانة الأنف. و يستخدم الطبيب منظارًا داخليًا مزودًا بكاميرا لفحص سبب اختقان الأنف و رؤية الأورام.[/vc_column_text][vc_separator el_class=”mt-30 mb-30″][/vc_column][/vc_row][vc_row][vc_column width=”1/2″][vc_custom_heading text=”طرق علاج السلائل الأنفية” font_container=”tag:h2|text_align:right” el_class=”persian-font”][vc_column_text el_class=”mb-30 lh-30″]وفقًا لحجم و عدد الزوائد الأنفية، يستخدم الطبيب أفضل طرق العلاج كالأدوية و الجراحية العلاجية أو كليهما. الغاية من علاج الأورام الأنفية هو تقليل حجمها أو إزالتها تماما. تبدأ المعالجة عادة بالأدوية، غالبا ما تكون الأدوية في شكل التنقيط الأنفي أو الفموي. عند الحالات المزمنة أو عدم الإجابة الصحيحة بالأدوية فإجراء الجراحة بالمنظار تعد خيار مناسبا للتخلص من الزوائد اللحمية حيث في هذه العملية يتم إزالة ورم أنفي بواسطة المنظار من خلال فتحتي الأنف بدون شق على الجلد.

قد يقوم بعض الأشخاص بعمليات تجميل الأنف بالإضافة إلى إزالة الزوائد اللحمية. لذلك، تجدر الإشارة إلى ذلك، أن مدينة يزد، نظرا لوجود مراكز طبية مجهزة، و الأطباء الحاذقين و التكاليف الطبية المناسبة بنسبة سائر المدن، تعتبر واحدة من أفضل الوجهات للجراحات العلاجية خاصة العلاجية – التجميلية في إيران. لذلك فإذا كنتم ترغبون في حجز أفضل أطباء التجميل في يزد، انقروا .[/vc_column_text][/vc_column][vc_column width=”1/2″][vc_single_image image=”12004″ img_size=”full” el_class=”mb-30 mt-30″][/vc_column][/vc_row][vc_row][vc_column][vc_separator el_class=”mt-30 mb-30″][/vc_column][vc_column][vc_custom_heading text=”هل يتكرر أورام الأنف الحميدة بعد العلاج ؟” font_container=”tag:h2|text_align:right” el_class=”persian-font”][vc_column_text el_class=”mb-30 lh-30″]

عودة الأورام الأنفية الحميدة بعد استئصالها تعتمد على طريق العلاج الدوائي أو الجراحة و  القضاء التام على سببها؛ إذا لم يتم حل أسباب السلائل الأنفية، فستعود هذه الأورام عاجلاً أم آجلاً. يوصى باستشارة طبيبكم حول طرق الوقاية من عودة الأورام.

[/vc_column_text][vc_separator][/vc_column][/vc_row][vc_row][vc_column][vc_column_text el_class=”mb-20″]

المحتويات المقترحة

[/vc_column_text][vc_basic_grid post_type=”post” max_items=”4″ element_width=”3″ grid_id=”vc_gid:1587850213418-d6c1f9b2-68c0-6″ taxonomies=”1″ el_class=”related_doctors”][/vc_column][/vc_row][vc_row][vc_column][vc_column_text]

[/vc_column_text][/vc_column][/vc_row]

Leave a reply