إن انعدام الحيوانات المنوية حالة تطلق علی الغياب الكامل للحيوانات المنوية في السائل المنوي فیعرف الشخص المصاب بهذا المرض بعد إجراء اختبارات. إن أسباب إنعدام الحيوانات المنوية تنقسم على القسمین: الانسدادي و غیر الانسدادي.

  • الأول: هی حالة لاتنتج الحيوانات المنوية في خصيتي الرجل أبدا. فهذا يؤدي إلى إطلاق لفظ العقيم على الرجل.
  • الثاني: هی حالة يمكن فيها الحصول على الحيوانات المنوية بطرق مختلفة من أخذ العينة من الخصيتين.

للأسف أكثر المصابین بالغیاب الكلي للحیوانات المنویة عندما یعرفون أنهم مصابون بالمرض سیغلب علیهم الیأس فلایتخذون طریقة للعلاج و هم لا یعرفون أن يمكن رجوع سبب إنعدام الحیوانات المنویة إلى اضطرابات انسدادیة. ففي هذه الحالة بإمكان الطبيب أن یحصل علی حیوانات منویة عبر عملیة أخذ العینات. تأتي في ما یلي طرق مختلفة لعلاج انعدام الحیوانات المنویة من النوع الانسدادي.

ما هو انعدام الحیوانات المنویة و ما علاجه؟

مختلف الطرق لأخذ عينة من الخصية

  • أخذ الخزعة (biopsy)

في هذه العملیة یقوم الطبیب بأخذ العینات من الخصیة أو الخصیتین فیرسلها إلی قسم علم الأجنّة للفحص.

  • أخذ الخزعة باستخدام المجهر

إذا لم یحصل الطبیب علی حیوان منويّ أو كانت البیضة صغیرة جدا فإنه یقوم بإجراء أخذ العینات من البیضة بواسطة المجهر. في هذه الحالة تؤخذ عینات من الخصیة بواسطة المجهر.

  • أخذ الخزعة بالإبرة

إذا قام المصاب بعملیة قطع القناة المنوية (بالإنجليزية: Vasectomy) أو عرف الطبیب عبر إجراء اختبارات أن الخصیتین مملوءتان بالحيوانات المنوية فإنه یجري عملیة أخذ العينات باستخدام إبرة. في هذه العملیة بعد تخدير المكان، تدخل الإبرة في الخصية فتسحب السائل المنوي من أجل دراسته تحت المجهر.

مضاعفات أخذ العينات من الخصية

إن كلّ عملية جراحية تحمل مضاعفات خطيرة فیجب علی المصابین مراكز طبية متخصصة ذات خبرات و تجارب عالية من أجل تقليل المضاعفات، فإجراء العملية بدقة وافية كثيرة يمنع النزیف في البيضة أو التورم لكيس الصفن كما يمنع من حدوث الجرح للأوعية الدموية. الجدير بالذكر أن أكثر المضاعفات قابل للعلاج و لا داع للقلق.

ما هو انعدام الحیوانات المنویة و ما علاجه؟

هل التقدم بالعمر يتسبب في انعدام الحيوانات المنوية ؟

إن التقدم في العمر بنسبة للرجال لا يتسبب عدم الخصوبة عندهم كما لايؤثر سلبيا علي نوعية الحيوانات المنوية لكنه ترتفع نسبة الإصابة بأمراض كدوالي الخصيتين (Varicocele) أو حدوث اضطرابات في إنتاج الحيوانات المنوية. على كل ليست هناك علاقة مباشرة بين التقدم في العمر و الإصابة بانعدام الحيوانات المنوية عند الرجال.

إذا لم تحصل الحيوانات المنوية عبر أخذ العينات فما هي طريقة العلاج الأخرى؟

إن نسبة الحصول على الحيوانات المنوية في المصابين بانعدام الحیوانات المنویة بل من النوع الانسدادي تتراوح بين 45 أو 65 بالمئة. فعندما لايفاد أخذ العينات للمصابين بسبب عدم وجود الحيوانات المنوية القادرة على الإخصاب أو عدم الحصول على حيوان منوي فأفضل طرق للإنجاب و الحمل هو استخدام الجنین المتبرع به. رغم أن هناك دراسات تجري حول تكوين الحيوانات المنوية من الخلايا الجذعية لكنها لم تزل علی قید الدراسة و البحث فلم تحصل علی نتیجة حاسمة.

لماذا اللجوء إلى مراكز متخصصة لعلاج العقم يكون أفضل من غيرها ؟

  • عالم الأجنة

إذا قام المصاب بعملیة أخذ الخزعة في مراكز متخصصة بعلاج العقم فإن عینة تؤخذ من الخصیة ترسل إلی قسم علم الأجنة فيقوم عالم الأجنة بفحصها على الفور و عند عدم وجود الحيوانات المنوية فيها، يأخذ الطبيب عينة من قسم آخر للخصية (يتم انقسام كلي الخصيتين بأربعة أجزاء فمن الممكن عدد مختلف للحيوانات المنوية في أي منها). يتواصل هذا العمل كي یحصل عالم الأجنة علی وجود الحیوانات المنویة أو يطمئن على عدمها في الخصية.

و فی حالة عدم الحصول علی الحیوانات المنویة تجری عملیة أخذ العينات مرة أخری من الخصية الثانية لأنه في 25 بالمئة من الحالات تختلف نتائج أخذ العينات من الخصية اليمنى و اليسرى.

ولكن في المستشفيات و المراكز غير المتخصصة لعلاج العقم بسبب عدم حضور عالم الأجنة بها لفحص العينات المؤخوذة آنذاك، لابد للطبيب أن يقوم به أخذ العينة من كلي الخصيتين معا ثم إرسالها عند أخصائي علم الأجنة.

  • اختيار أفضل أنسجة الخصية لأخذ العينة

إن الطبیب في مراكز متخصصة بعلاج العقم یستطیع أن یقوم بأخذ العینات و إجراءات الخزعة في أنسجة مناسبة و ذلك بواسطة استخدام إمكانيات و معدّات متقدمة و تقنيات حدیثة حال كون في سائر المراكز یقوم الطبیب بعملیة أخذ العينات صدفة.

  • تجميد الحيوانات المنوية

في بعض الأحيان استخدام حیوانات منویة مجمدة هی الطریقة الأخیرة لعلاج العقم عند الرجال لأنه من المحتمل أن لا یوجد حیوان منويّ في العملیة القادمة لأخذ العینات. من أجل ذلك یقوم الطبيب بتجميد الحيوانات المنوية الحاصلة من العينة لاستخدامها في عملیات التلقيح الصناعي. ولكن المراكز غير المتخصصة ليست مزودة بتلك التقنية و الأدوات اللازمة لها فربّما یفقد الأزواج فرصة الإنجاب في المستقبل.

النصيحة الأخيرة للأزواج المصابين بالعقم

إن اختيار مركز علاجي متخصص لعلاج العقم و مساعدة على الإنجاب يلعب دورا هاما بشكل مباشر علی النتيجة كما تعلم التقنيات الحديثة و الأدوات الطبية المتقدمة و خبرة الأطباء و الأخصائيين تؤثر تماما في نجاح العلاج. من أجل ذلك يوصى للأزواج المصابين بالعقم أن يلجأ إلى مراكز ذات تقنیات متقدمة تحت إشراف أخصائین منهم: عالم الأجنة و أخصائي أمراض الذكورة (Andrology) و أخصائیة النساء و أخصائي علم الوارثة و مستشار جيني.

المحتويات المقترحة

Leave a reply